Accueil > Evénements

توقيف في ظرف أسبوع 15 شخصا بتهمة حيازة وإستهلاك المخدرات قصد الإستهلاك

samedi 22 septembre 2012

وفي إطار محاربة أفة إستهلاك المخدرات والحبوب المصنفة ذات طابع مخدر، التي أصبحت تعرف رواجا واسعـا خاصة في أوساط الشباب وحتى المتمدرسن، عمدت مصالح أمن ولاية سطيف إلى إنتهاج طرق عمل ميدانية جد ناجعة، تتواصل إلى غاية ساعات متأخرة من الليل ويتم خلالها تكثيف عمليات المراقبة والدوريات والمداهمات على مستوى كل المناطق الحضرية، التجمعات والأحياء السكنية وكل الشوارع المشبوهة، حيث تمكنت ذات العناصر في غضون أسبوع واحد فقط (الأسبوع الفارط) من توقيف 17 مستهلكـا مع حجز 86.4 غرام من الكيف المعالج ، حوالي 17 قرصا من الحبوب المهلوسة وعدد كبير من السجائر المحشوة بالمخدرات.

مصالح أمن ولاية سطيف، ونطرا لخطورة تعاطي المخدرات ومختلف المواد المصنفة ذات طابع مخدر لا سيما الحبوب المهلوسة، سواء من جانب المتابعات القضاية أو اللأضرار الجسدية والنفسانية التي قد تتسبب فيهـا، أو حتى العواقب التي تنتج عنها وتتسبب في اقتراف متعاطيهـــا لتصرفات غير قانونية وخطرة قد تصل إلى غاية إرتكاب جرائم، تدعوا أولا الأولياء إلى الإلتزام بمتابعة أدنى تصرفات أبنائهم خاصة القصر منهم وتفادي وقوعهم في دوامة وشبح تعاطي هذه السموم، بالعمل على تهذيب سلوكات أبنائهم البطالين خاصة المراهقين، وكل من لم يسعفهم الحظ في إستكمال مشوارهم الدراسي، مع العمل على إستغلال مختلف مهاراتهم في ميادين رياضية وتثقيفية مختلفة، بغية تمكينهم من تجنب الانجذاب أو الفضول إلى تعاطي هذه السموم مع تفادي إحتكاكهم بالأشخاص الذين يدلونهم عن كيفيات تعاطي تلك السموم ومصادر إقتنائها.

كمــا هو الحال أيضا بالنسبة للأطفال المتمدرسين، الذين هم أيضا عرضة لطمع وجشع بعض مروجي هذه السموم، والذين لا هم لهم سوى كسب الأموال الطائلة، دون أن يعنيهم ما قد تتسبب فيه هذه السموم من أضرار جسمية وعقلية، حيث يتعين على الأوليا كبح فضولهم إلى هذه السموم بتجنيبهم الإحتكاك بهؤلاء ومراقبة ساعات فراغهم التي لا يجب أن تقضى خارج البيت بدون سبب، مع تجنب وقوعهم في فخ إستهلاك التبغ خاصة السجائر التي تعتبر عاملا محفزا للتعرف عن نكهة وتأثر المخدرات بالنسبة لهم.

كما تناشد ذات المصالح الجميع وتدعوهم إلى الإبلاغ وبدون أي تردد على الخطين المجانيين : 17 و1548 وإخطارها بكل صغيرة وكبيرة دون إهمال أبسط المعطيات بخصوص قضايا ترويج وإستهلاك المخدرات، وهذا دون إشتراط مصالحنا لإفصاح المتصل عن هويته التي حتى وإن تعرف ستحفظ معلوماتها بكل أمانة وسرية تامــة.


Derniers articles