Accueil > Que se passe t-il auprès de la société ALCIB ?

Signaler au modérateur

Certains commentaires publiés pourront parfois échapper à la modération. Nous vous prions de nous signaler à travers ce formulaire un commentaire qui vous semble génant.

Voici le message que vous voulez signaler :

hamza : أن هؤلاء المساهمين لا يحوزون أكثر من22 % من أسهم الشركة وبذلك لا يمكنهم فرض آراءهم على أصحاب الأغلبية في إطار أحكام القانون التجاري. و أن هذا الخلاف هو معروضا في الوقت الحالي أمام محكمة سطيف القسم التجاري من الأجدر انتظار ما سوف تقرره المحكمة .في قضية الحال و ليس اللجوء إلى الاعتصام في محاولة للتضليل الرأي العام من جهة أخرى، إن محررا المقال قد تعتمدا الابتعاد عن كل الأعراف المرتبطة بممارسة حق الإعلام كصحفيين في نشر الخبر، بل تجاوزا ذلك بتنصيب أنفسهما أطرافا في نزاع قائم و معروض على القضاء بين مساهمين في مؤسسة تابعة للقطاع الخاص الوطني، حيث أنهم لم يكلفوا نفسهم عناء الاتصال بكل الأطراف و التحقق من كل الادعاءات، هذا إن كان هدف المقال هو الإعلام بدون خلفيات و مأرب أخرى، أما الواقع فيثبت عكس ذلك بما أن مقالهم تضمن تشهيرا بشخص الرئيس المدير العام للشركة، و اتهامه بالاستحواذ على الشركة مع حاشيته، و وصف مجلس الإدارة" بغير الشرعي" منصبين أنفسهم مكان القضاة بالحكم في عدم شرعية مجلس الإدارة،

Quelle est la nature du problème ?

Merci d'indiquer ci-après que vous n'êtes pas un robot